قوة الخيال 2

نستطيع أن نستخدم خيالنا لنشفى من الأمراض ،نستطيع أن نستخدم خيالنا للحصول على الثروة ، نستطيع أن نستخدم خيالنا للحصول على الصحة واللياقة ، نستطيع أن نستخدم خيالنا لتحقيق السعادة والبهجة ، نستطيع أن نستخدم خيالنا لتحقيق التفوق والنجاح ، نستطيع أن نستخدم خيالنا لتحقيق أي شيء نرغبه ونريده، بشرط أن يكون إيجابيا وفيه فائدة لنا وللآخرين

قام الدكتور ” بورهيف” بتوظيف بعض المجرمين في تجاربه و أبحاثه العلمية المثيرة مقابل تعويضات مالية لأهلهم ، و أن تُكتَب أسماؤهم في تاريخ البحث العلمي ، و مجموعة من المغريات الأخرى ، و بالتنسيق مع المحكمة العليا و في حضور مجموعة من العلماء المهتمين بتجاربه ، أجلس ( بورهيف ) أحد المجرمين المحكوم عليهم بالإعدام ، و اتفق معه على أن يتمَّ إعدامه بتصفية دمه بحجة دراسة التغيرات التي يمر بها الجسم أثناء تلك الحال، عصّب (بورهيف ) عيني الرجل ، ثم ركّب خرطومين رفيعين على جسده بدءًا من قلبه انتهاء عند مرفقيه ، و ضخَّ فيهما ماءً دافئًا بدرجة حرارة الجسم يقطر عند مرفقيه ، و وضع دلوين أسفل يديه و على بُعد مناسب ، حتى تسقط فيهما قطرات الماء من الخرطومين و تُصدر صوتًا يُشبه سقوط الدم المسال ، و كأنَّه خرج من قلبه مارًّا بشرايينه في يديه ساقطًا منهما في الدلوين و بدأ تجربته متظاهرًا بقطع شرايين يد المجرم ليصفِّي دمه و ينفذ حكم الإعدام كما هو الاتفاق .بعد عدة دقائق لاحظ الباحثون شحوبًا و اصفرارًا يعتري كلَّ جسم المحكوم بالإعدام ، فقاموا ليتفحصوه عن قرب ، و عندما كشفوا وجهه فوجئوا جميعًا بأنَّه قد مات

مات بسبب خياله المتقن صوتًا و صورة دون أن يفقد قطرة دم واحدة!!! والأدهى أنَّه مات في الوقت نفسه الذي يستغرقه الدم ليتساقط من الجسم و يسبِّب له الموت، مما يعني أنَّ العقل يعطي أوامر لكل أعضاء الجسم بالتوقف عن العمل استجابةً للخيال المتقن كما يستجيب للحقيقة تمامًا

 .انتبه جيدًا لخيالك؛ فأعضاؤك وحواسك وملكاتك كلها ستستجيب للصورة التي ترسمها في مخيلتك بإتقان

ذكرت الكاتبة شاكتي غاوين (من أفضل من كتب في هذا الموضوع) في كتابها “التصور الإبداعي” ثلاثة عناصر ضرورية لتكون عملية التخيل ناجحة ومثمرة هي

الرغبة: إذ لابد أن تكون لديك الرغبة الأكيدة في الحصول على الشيء الذي اخترت أن تتصوره

الاعتقاد: كلما زاد إيمانك بهدفك واعتقادك الجازم بالحصول عليه كلما زادت إمكانية تحققه

القبول: أحيانا تسعى خلف أهداف لا ترغب حقيقة في الحصول عليها

.وهذه العناصر هي التي تشكل ما يسمى بالنية والتي لها أكبر الأثر في النجاحات الكبيرة في الحياة

:تمر عملية التخيل العميق بثلاث مراحل هي

التنفس العميق: والذي يعني أن تتنفس من بطنك ببطء شهيقا بإدخال الهواء عن طريق الأنف وزفيرا بإخراج الهواء عن طريق الفم كل ذلك ببطء مع العد من 10 نزولا إلى الواحد  

الاسترخاء العميق: حينما نبدأ بالشعور بالارتياح والهدوء تبدأ عملية الاسترخاء وهي الدخول في ذبذبات يبثها الدماغ تسمى موجات ألفا

التصور العميق: ندخل بعد ذلك في المرحلة الثالثة والتي تبدأ بتصور الأمر الذي تود حدوثه وتحققه بحيث تتخيل نفسك وقد حصلت على ما تريد بإضافة كل التفاصيل التي تستطيع تخيلها، كلما تخيلت نفسك بقوة وتركيز وانت محقق ذلك الأمر كلما كان تحققه ممكنا ولا ننسى في هذه المرحلة التأكيدات الإيجابية والتي تساعدنا على تكريس الجانب الإيجابي وطرد الأفكار السلبية (على سبيل المثال إذا كنت تريد التشافي من مرض تخيل نفسك صحيحا معافا وردد أنك تتمتع بصحة جيدة وأن جسدك يتعافى يوما بعد يوم..إلخ)

.هذه الخطوات الثلاث اختصرتها لكم لضيق مساحة المقال وحتى لا أطيل عليكم وبإذن الله يتسنى لنا عرضها بشكل أوسع في مقالات لاحقة

.هذه الاستراتيجية لا تعمل لأذية الآخرين ولكن نتائجها مؤكدة لمن يريد أن يجلب لنفسه ولغيره السعادة والصحة والخير العميم

المعلق:

أروع هي مدونة شخصية تتضمن مقالات وتأملات وتجارب وأفكار أتشاركها مع الآخرين أنقل من خلالها خبرات حياة وتجارب إنسان يحب للناس الخير والسعادة.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.